إعلان علوي

نظارات آبل للواقع المعزز قد تدعم الضبط التلقائي للأشخاص الذين يملكون عدسات طبية

Google Glass

تكمن مشكلة الأجهزة القابلة للارتداء مثل النظارات الذكية في افتراض أن مرتديها يتمتع برؤية مثالية ولا يحتاج إلى ارتداء النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة. نظرًا إلى أن النظارات تُعتبر أيضًا طريقة للناس للتعبير عن أنفسهم من حيث الموضة، فسوف يكون من المستحيل تقريبًا على أي الشركة إنشاء جهاز قابل للإرتداء يرضي الجميع.

ومع ذلك، يبدو أن شركة آبل تعتقد أنه قد يكون لديها حل لهذه المشكلة عبارة عن زوج من نظارات الواقع المعزز التي يمكنها ضبط نفسها تلقائيًا وفقًا لإحتياجات المستخدم. تم التوصل إلى ذلك من خلال براءة اختراع لشركة آبل تم إكتشافها من قبل موقع Apple Insider والتي تقترح نظامًا لكل نظارة تحتوي على عدة عدسات يمكن تعديلها.

إستنادًا إلى المواصفات الطبية للنظارات أو العدسات التي يحتاجها المستخدم، يمكن للنظارات الذكية بعد ذلك ضبط العدسات تلقائيًا للمساعدة في ” تصحيح ” رؤية المستخدم، والتي نفترض أنها يمكن إعتبارها زوجًا من النظارات الطبية الديناميكية. وهذا يعني أنه من الناحية النظرية، على الأقل بناءً على براءة الاختراع، يمكن للمستخدمين بسهولة تغيير موضع العدسات عندما تزداد قوة الرؤية لديهم، أو إذا شعروا أنها ليست صحيحة أو واضحة بما فيه الكفاية.

الطريقة التي تعمل بها النظارات الطبية هي أنها تميل إلى أن تكون ” ثابتة ” من حيث قوة العدسة، مما يعني أنه بمرور الوقت عندما تبدأ الرؤية لدينا في التدهور، سنحتاج إلى القيام بزيارة إلى أخصائي العيون للحصول على عدسات جديدة تناسب إحتياجاتنا. ومع ذلك، هذه ليست سوى براءة اختراع، ولكنها تبدو طموحة إلى حد ما، لذلك يبقى أن نرى ما إذا كانت ستتحول إلى حقيقة أم لا.

 

 

ليست هناك تعليقات