إعلان علوي

حواسيب Mac المُزودة بمعالجات ARM قد تكون أسرع بنسبة 50 في المئة

macbook pro 2018

في مؤتمرها السنوي للمطورين WWDC 2020، من المرجح أن تقوم شركة آبل بالكشف عن خططها للبدء بإستخدام معالجاتها التي تستند على معمارية ARM في الحواسيب الخاصة بها. ومع ذلك، هناك مخاوف مشروعة بشأن الكيفية التي يمكن أن تصمد بها هذه المعالجات التابعة لشركة آبل أمام معالجات Intel التي كانت القلب النابض في حواسيب Mac طيلة العقد الماضي أو نحو ذلك.

إتضح أنه لا داعي للقلق، في الواقع، قد يكون هذا شيئًا ستتطلع إليه. هذا لأنه وفقا للمحلل الصيني البارز Ming-Chi Kuo، فهو يعتقد أن معالجات آبل التي تستند على معمارية ARM يمكن أن تجعل حواسيب Mac أسرع بنسبة 50 في المئة على الأقل، إن لم يكن أسرع بنسبة 100 في المئة مما تقدمه معالجات Intel.

لقد رأينا في الماضي في إختبارات الأداء كيف تمكنت معالجات Apple A Series التابعة لشركة آبل من التفوق على معالجات Intel المستخدمة في حواسيب MacBook Air، لذلك لن يكون من المستغرب جدًا سماع هذه الإدعاءات. ومع ذلك، فإن الأداء يمثل جزء واحد فقط من عدة أجزاء يجب مراعاتها أثناء تحديد ما إذا كانت عملية التبديل ستتم أم لا.

ستكون هناك أيضًا مشكلة التوافق، فنحن على يقين من أنه ستكون هناك تطبيقات إعتاد مستخدمو Mac إستخدامها والتي قد لا تكون متوافقة مع معالجات ARM. على أي حال، يُرجى التعامل مع كل ما قيل حتى الآن بأقل قدر من الحماسة، على الأقل حتى نسمع المزيد من التقارير التي تؤكد ذلك من مصادر أخرى لطالما كانت موثوقة في الماضي.

 

ليست هناك تعليقات