إعلان علوي

Nintendo تتطلع على الأرجح لتقليص جهودها في سوق الألعاب المحمولة

Super-Mario-Run

لفترة طويلة جدًا، رفضت شركة Nintendo الدخول إلى سوق الألعاب المحمولة الموجهة للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. غيرت الشركة رأيها في وقت لاحق حيث بدأت في النهاية بجلب بعض ألعابها إلى الأجهزة المحمولة، وبعض منها حقق نجاحًا كبيرًا. ومع ذلك، يبدو أن الشركة قد تُغير رأيها مرة أخرى، على الأقل وفقا لتقرير جديد من Bloomberg.

ووفقا للتقرير، فهو يشير إلى أن شركة Nintendo تتطلع على ما يبدو إلى تقليص جهودها المتعلقة بتطوير الألعاب للأجهزة المحمولة. في حين أن الشركة لن تترك قطاع الألعاب المحمولة تمامًا، فيبدو أن نجاح الشركة مع Animal Crossing: New Horizons على جهاز Nintendo Switch قد أعاد تأكيد مع إعتقدته الشركة سابقًا، وهو أنها تنتمي إلى عالم أجهزة الألعاب المنزلية.

هذا القرار لا ينبغي أن يكون مفاجئًا. في شهر مايو، لمح الرئيس التنفيذي لشركة Nintendo، السيد Shuntaro Furukawa بالفعل إلى خطط الشركة الخاصة بالهواتف المحمولة، حيث نُقل عنه قوله : ” نحن لا نتطلع بالضرورة إلى مواصلة إطلاق العديد من التطبيقات الجديدة لقطاع الأجهزة المحمولة “.

لكي نكون منصفين، فبعض الألعاب المحمولة لشركة Nintendo كانت ناجحة، في حين فشلت البقية. الألعاب الشهيرة مثل Super Mario Run لم تقدم ذلك الأداء القوي الذي كانت تأمله الشركة، في حين حققت الألعاب الأخرى مثل Fire Emblem Heroes نجاحات أفضل، لذلك كما قلنا، فقد كانت مغامرة Nintendo في سوق الألعاب المحمولة مختلطة. لن تنسحب شركة Nintendo تمامًا، ولكن إذا كنت تأمل في رؤية المزيد من ألعاب Nintendo المحمولة تشق طريقها لهاتفك الذكي، فقد تشعر بخيبة أمل كبيرة.

 

ليست هناك تعليقات