إعلان علوي

نظارات آبل للواقع المعزز قد تُحول أي سطح إلى شاشة حساسة للمس

Google Glass

إحدى الأشياء التي تقوم بها شركة آبل بشكل جيد هي كيفية دمج منتجاتها مع بعضها البعض. بينما يمكنك إمتلاك iPhone وتشغيل حاسوب يعمل بنظام Windows، فإن إمتلاك حاسوب Mac سيفتح ميزات معينة مثل AirDrop و Continuity. لهذا السبب لا يمكننا القول بأننا منهدهشون مما وجدناه في براءة الإختراع الأحدث من آبل حول نظاراتها للواقع المعزز.

في براءة إختراع تم إكتشافها من قبل موقع Apple Insider، تم إقتراح كيف يمكن لنظارات آبل للواقع المعزز تحويل أي سطح إلى ” شاشة تعمل باللمس “، حيث يمكن أن تتراكب واجهة المستخدم على أي شيء يراه المشاهد والسماح له بالتفاعل معها. على سبيل المثال، إذا قمت بتشغيل نظارات آبل وتلقيت مكالمة، فقد يكون هناك تراكب لواجهة مستخدم الهاتف ويمكنك بعد ذلك السحب على سطح ما مثل طاولة، للرد على هذه المكالمة دون الحاجة إلى الوصول إلى iPhone الخاص بك.

يبدو هذا التكامل مشابهًا لبراءة إختراع تم إكتشافها الأسبوع الماضي، حيث تحدثت عن الكيفية التي يمكن بها أن تسمح نظارات آبل للمستخدمين بالتفاعل مع iPhone دون رؤية الأشخاص من حولهم لما يظهر على الشاشة. ومع ذلك، كما أوضحت براءة الإختراع، فإن هذا ليس دقيقًا تمامًا مثل لمس الجهاز بالفعل.

تشير براءة الإختراع إلى أنه يمكن التغلب على ذلك من خلال إستخدام أزرار أكبر، ولكن ذلك سيحد أيضًا من عدد الأشياء التي يمكن عرضها. ومع ذلك، هذه ليست سوى براءة إختراع لذلك من الصعب القول ما إذا كانت ستصبح حقيقة أم لا، ولكنها بالتأكيد تبدو ميزة مثيرة للإهتمام ولا نمانع إمتلاكها على الإطلاق.

ليست هناك تعليقات