آبل تواجه غرامة بقيمة 27 مليار دولار بسبب شكوى من سبوتيفاي!

أصدرت المفوضية الأوروبية غرامة ضد آبل بعد اتهامها بانتهاك قواعد المنافسة التي يضعها الإتحاد الأوروبي، وذلك بسياسة متجر التطبيقات App Store الاحتكارية.

Apple iPhone 11 pro max آيفون

تأتي هذه القرارات بعد شكوى اولية من سبوتيفاي عام 2019، تلاها مجموعة من الشكاوى من تطبيقات أخرى تشتكي من سياسة متجر التطبيقات الخاصة بآبل.

وجاء قرار الإتحاد الأوروبي بالتركيز على قاعدتين تفرضهما آبل على مطوري التطبيقات، وهما الاستخدام الإلزامي لنظام الشراء داخل التطبيق من آبل (الذي تفرض عليه آبل رسوم بنسة 30% من عمليات الشراء) ، والقاعدة الثانية هي منع مطوري التطبيقات من إبلاغ المستخدمين بخيارات الشراء الأخرى خارج التطبيقات.

وجدت اللجنة أن رسوم العمولة البالغة 30% ، أو “ضريبة آبل” كما يشار إليها غالبًا، أدت إلى ارتفاع الأسعار على المستهلكين. ووفقًا للمفوضية الأوروبية ، فإن “معظم مزودي خدمات البث نقلوا هذه الرسوم إلى المستخدمين النهائيين عن طريق رفع الأسعار”.

يقول بيان صادر عن اللجنة: “تشوه سياسة آبل المنافسة في سوق خدمات بث الموسيقى من خلال زيادة تكاليف مطوري تطبيقات بث الموسيقى”. “يؤدي هذا بدوره إلى إرتفاع أسعار الإشتراك في تطبيقات الموسيقى على أجهزة iOS”.

هذه هي المرحلة الأولية الرسمية لإجراءات مكافحة الاحتكار ضد شركة آبل، وستتاح للشركة فرصة الردعلى قائمة اعتراضات المفوضية في غضون الـ 12 أسبوعًا القادمة.

تقتصر هذه الحالة المحددة على ممارسات متجر التطبيقات المتعلقة بالموسيقى، ويقوم الاتحاد الأوروبي بالتحقيق في حالات منفصلة إضافية على الكتب الإلكترونية ومتجر التطبيقات بشكل عام.

بهذه الإتهامات تواجه الشركة الأمريكية الآن غرامة تصل إلى 10% من إيراداتها السنوية، إذا ثبتت إدانتها بخرق قواعد الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإحتكار، والتي قد تصل إلى 27 مليار دولار على أساس عائدات آبل السنوية البالغة 274.5 مليار دولار العام الماضي.

كذلك قد تضطر آبل أيضًا إلى تغيير سياسات متجر التطبيقات الخاصة بها، وهو الأمر الذي سيكون له أثار أكثر ضرراً من الغرامة على المدى البعيد.

ليست هناك تعليقات