إعلان علوي

تقنيات الحواسيب القابلة للطي تعيد تشكيل طريقة العمل اليوم

اعتماد التقنيات الجديدة والعوامل الخاصة بالتصميم هو مفتاح تعزيز الإنتاجية ودعم النمو 

بقلم مروان بساط، المدير العام لدى شركة لينوفو في المملكة العربية السعودية 

تغيرت القوى العاملة إلى الأبد نتيجةً لانتشار جائحة كوفيد-19وأدى التحول إلى العمل بعيداً عن البيئات المكتبية إلى ظهور أضخم قوة عاملة عن بُعد نشهدها على الإطلاق، حيث أصبح يعمل العديدين من المنزل لأول مرة هذا العام. 

على الرغم من أن هذا التحول الكبير جاء بلا شك مع بعض التحديات، إلا أنه تم الإبلاغ أيضاً عن زيادة كبيرة في الإنتاجية والمرونة كمزايا رئيسية لنمط العمل الجديدوأصبح يعتقد الخبراء الآن أن تجربة العمل عن بُعد هذه سيكون لها أثر دائم في المستقبل. وستلعب التكنولوجيا دوراً أكثر أهمية من أي وقت مضى خلال وضع صناع القرار لاستراتيجيات جديدة هذا العام. 

وفقاً لدراسة بحثية عالمية أجرتها شركة لينوفو عن الثورة التقنية التحولية في عالم العمل، يشعر 77% من الموظفين أن الشركات ستكون أكثر انفتاحاً وستشجع الموظفين على العمل عن بُعد بمجرد اجتياز هذه الفترة. ويعتقد 52% من المشاركين أنهم سيستمرون بالعمل من المنزل أكثر مما كانوا يفعلون قبل انتشار جائحة كوفيد-19ومع ظهور هذه الأفكار الجديدة، اضطرت الشركات إلى إعادة التفكير وإعادة تشكيل الطريقة التي تدير بها أعمالها لتحقيق أهدافها على المدى القريب والبعيدوتعد إعادة النظر في دور التكنولوجيا في تحسين تجربة الموظفين الذين يعملون عن بُعد وفي المكاتب وبطريقة هجينة أكثر إلحاحاً اليوم من أي وقت مضى. 

أصبح الخط الفاصل بين الأجهزة الشخصية والمهنية في عالم العمل من أي مكان اليوم غير واضح. ونشهد اليوم ترحيب الموظفين في جميع أنحاء العالم للعمل بعيداً عن المكتب، مما يشعرهم بالارتباط بأجهزتهم التي تجعل “المكتب” هو أي مكان توجد فيه هذه التقنياتوأدى ذلك إلى الحاجة إلى أجهزة حديثة قابلة للتخصيص ويمكنها التكيف مع أي بيئةوستحتاج الشركات إلى مواجهة هذا التحدي وابتكار تقنيات جديدة لتوفير الحلول المرنة التي تلبي متطلبات حياة موظفيها المنزلية والخاصة بالعمل. 

تتطلب بيئات العمل الجديدة هذه الموجة التالية من التطورات التقنية. وهنا يأتي دور التقنيات القابلة للطي، فتعد تقنية الحاسوب الشخصي القابل للطي ابتكاراً رائداً يطلق فئة جديدة ويعيد تعريف طريقة تفاعل المستخدمين مع أجهزتهم. ويتيح للمستخدمين أن يكونوا أكثر مرونة في استخدام تقنياتهم في المنزل بغض النظر عن الموقع. ونتنقل في مكان العمل عن بعد اليوم بحواسيبنا المحمولة وهي في يدنا من المكتب أو الأريكة أو حتى ونحن على جهاز المشي. ولم نعد بحاجة إلى الجلوس في مكان “المكتب المنزلي” أو في مكان واحد طوال اليوم. وبدلاً من ذلك، ستوفر عوامل التصميم الجديدة للحواسيب الشخصية القابلة للطي إمكانيات التنقل وتعدد الاستخدامات غير المسبوقة. 

تشير أبحاث تجربة المستخدم إلى أن المستخدمين الذين يتنقلون كثيراً بين الهاتف والجهاز اللوحي والحاسوب المحمول يبحثون عن جهاز بقدرات وفوائد مختلفة. وتُسقط هذه الأفكار الضوء على الحاجة الجديدة إلى أن تكون الأجهزة متعددة الوظائف مع الحفاظ على صغر حجمها قدر الإمكان. ويرغب الجميع في النهاية بتجربة حاسوب محمول دون الحاجة إلى حمل حاسوب محمول. وتمنحكم التقنيات القابلة للطي ميزة الحصول على أجهزة متعددة في حل واحد أنيق دون المساومة على الأداء. 

سيستمر الجيل القادم من التقنيات القابلة للطي من الاستلهام من تجربة المستخدم اليوم، وسيستمر توقع الاحتياجات المستقبلية للمستهلكين في دفع عجلة الابتكار إلى الأمام. وأصبح ThinkPad X1 Fold أول حاسوب شخصي قابل للطي في العالم متوفر الآن في الأسواق، ويحتوي على لوحة مفاتيح اختيارية وقلم رقمي وملحقات أخرى ليوفر تجربة مستخدم لا مثيل لها. وعند إقرانه بتقنية 5G، يمكن حاسوب ThinkPad X1 Fold مستخدمي الهواتف المحمولة الفائقة من البقاء على اتصال دائم. وسيستمر تطور الحواسيب الشخصية القابلة للطي إلى أحجام شاشات مختلفة بالإضافة إلى شاشات قابلة للدوران. 

سعت الشركات في أعقاب هذا التحول إلى العمل عن بُعد، جاهدةً لتقليل تأثير ذلك التحول على استمرارية الأعمال. وأصبح يتعين عليها الآن أن تنظر إلى الفوائد على المدى الطويل التي توفرها زيادة المرونة وأن تستثمر في الموجة الجديدة من التقنيات الحديثة التي تضم  

يتوفر Lenovo ThinkPad X1 Fold للطلب المسبق الآن بسعر التجزئة البالغ 14,999 ريال سعودي، ويأتي مزوداً بلوحة مفاتيح بلوتوث صغيرة قابلة للطي وقلم نشط. 

لتسجيل الطلب المسبق على أول حاسوب قابل للطي في العالم، يرجى زيارة: https://www.aamalhub.com/sa/laptops/thinkpad-laptop/thinkpad-x1-series/x1-fold.html  

سيتم إطلاق حاسوب X1 Fold في المتاجر في بداية عام 2021. 

ليست هناك تعليقات