NVIDIA تعلن عن “Grace” أول وحدة معالجة لمركز البيانات تستهدف منافسة إنتل

أعلنت شركة NVIDIA اليوم عن معالج Grace الذي يستهدف دعم مراكز البيانات، والذي يرتكز على ARM x86، وينطلق لمنافسة إنتل.

انضمت شركة NVIDIA اليوم لشركة ابل في منافسة إنتل في سوق المعالجات، فبعد أن قدمت ابل معالج M1، جاء إعلان NVIDIA في حدث عقد اليوم عن معالج Grace الذي يرتكز على معمارية ARM، إلا أنه لن يأتي إلى أجهزة الحاسب في وقت قريب.

ولقد أطلق على أول وحدة معالجة لشركة NVIDIA عنوان “Grace” نسبة إلى عالم الكمبيوتر الرائد جريس هوبر، حيث تعد أول وحدة معالجة لمركز البيانات من NVIDIA، والتي تستهدف الأحمال الفائقة في أجهزة الحاسب التي تركز على تقنية الذكاء الإصطناعي، وأيضاً معالجة اللغة.

ويدعم وحدة المعالجة أنوية ARM للذكاء الإصطناعي، كما تتكامل وحدة المعالجة مع تقنية NVIDIA لكرت الشاشة، كما تشير إنفيديا إلى أن نظام وحدة المعالجة “Grace” يأتي بآداء أسرع 10 مرات أكثر من معالج اللغة التقليدي NLP، حيث يدعم المعالج حتى تريليون عملية مقارنة بأجهزة x86 DGXTM.

أيضاً من المقرر أن يرتكز نظام Grace على تقنية NVLink من NVIDIA، على أن يصل إلى سرعات 900 جيجابايت / ثانية بين وحدات المعالجة وكرت الشاشة، كما تؤكد NVIDIA على أنها تتميز بآداء أسرع 30 مرة من الخوادم الرائدة الحالية، أيضاً مع ذاكرة LPDDR5x ستتمتع أجهزة Grace بكفاءة وطاقة أفضل 10 مرات.

المصدر

ليست هناك تعليقات