سوني تعترف بقرارها الخاطئ لإغلاق متاجر PS3 و Vita

أعلنت شركة سوني عن إستئناف عمل متاجر PS3 و PlayStation Vita الرقمية خلال الفترة القادمة، كما إعترفت بالقرار الخاطئ الذي اتخذته الشركة في السابق لإغلاق هذه المتاجر.

تستمر متاجر PS3 و PlayStation Vita الرقمية في العمل خلال الفترة القادمة بعد رجوع سوني عن قرارها السابق بإغلاق هذه الواجهات الرقمية، بينما تستمر الشركة في إغلاق متجر PSP الرقمي في الثاني من يوليو.

أكدت سوني في تصريحاتها الأخيرة على إدراك الشركة لقرارها الخاطئ بإغلاق الواجهة الرقمية لمتاجر PS3 و PlayStation Vita، كما أكد جيم رايان على إستمرار عمل المتاجر الرقمية لتعود الشركة بذلك عن قرارها السابق.

ولقد قررت سوني في وقت سابق إغلاق متاجر PS3 و PlayStation Vita الرقمية في نهاية شهر مارس، مما يصعب معه شراء النسخ الرقمية من الألعاب لهذه الأنظمة، وهو قرار إتخذته سوني في البداية للتركيز على الأجهزة الجديدة PlayStation 5.

أيضاً واجهت سوني ردود فعل غاضبة من مستخدمي أجهزة PS3 و PlayStation Vita، وهو السبب الرئيسي لعودة سوني في النهاية عن قرارها السابق والإستمرار في توفير النسخ الرقمية من الألعاب لمستخدمي هذه الأجهزة.

المصدر

ليست هناك تعليقات