هجمات REvil ضد Quanta تستهدف آبل

في الوقت الذي كانت شركة آبل تكشف عن أحدث خطوطها من أجهزة آيباد وآيماك  بالولايات المتحدة الأمريكية، كانت على الجانب الأخر تتعرض  Quanta لهجوم إلكتروني من قبل مشغل روسي، استهدف أحدث منتجات شركة التكنولوجيا الأمريكية، كما قامت   مجموعة هجمات REvil التي تعرف باسم Sodinokibi، بنشر تدوينة عبر موقعها ضمن شبكة الإنترنت المظلمة قالت فيها: إنها اخترقت شبكة الحاسب لشركة Quanta التايوانية، وهي مورد رئيسي لشركة آبل، وتصنع في الغالب أجهزة ماك بوك، كما إنها تنتج سلعًا لأمثال إتش بي وفيسبوك وجوجل.

يذكر أن REvil قد صرحت يوم الأحد بيان تم نشره  باللغة الروسية، عبر قناة روسية، لتؤكد أن المجموعة كانت على وشك إعلان أكبر هجوم على الإطلاق، لكن في يوم 20 أبريل، أعلنت مدونة Happy Blog التابعة لمجموعة REvil – وهو موقع تقوم من خلاله المجموعة بمساومة الضحايا علنًا على أمل دفع الفدية – عن أن Quanta هي الضحية الجديدة.

الجدير بالذكر أن المجموعة أعلنت أنها أجلت الكشف عن اختراق Quanta حتى تاريخ الكشف الكبير الأخير لشركة آبل، وأضافت أن الشركة التايوانية لم تبد أي اهتمام بالدفع لاستعادة البيانات المسروقة، وعليه أكدت Quanta وقوع الهجوم دون توضيح ما إذا كانت بياناتها مسروقة أم لا، وقالت في بيان لها: “عمل فريق أمن المعلومات لدينا مع خبراء تكنولوجيا المعلومات الخارجيين للرد على الهجمات الإلكترونية التي تعرض لها عدد صغير من خوادمنا”.

وأضافت: “أبلغنا سلطات حماية البيانات ذات الصلة بتطبيق القانون فيما يتعلق بالأنشطة غير الطبيعية التي لوحظت حديثًا، وليس هناك أي تأثير مادي في العمليات التجارية للشركة”.

في النهاية قامت REvil  بنشر مخططات لجهاز حاسب محمول جديد، بما في ذلك 15 صورة توضح بالتفصيل، أن جهاز ماك بوك تم تصميمه في شهر مارس 2021، كما تضمنت الصور أرقامًا تسلسلية وأحجامًا وقدرات محددة للمكونات توضح بالتفصيل العديد من أجزاء العمل داخل جهاز حاسب محمول من آبل، مع توقيع إحدى الصور بواسطة مصمم آبل، (جون أندريديس) John Andreadis، بتاريخ 9 مارس 2021.

وتحاول REvil الآن ابتزاز شركة آبل للاستفادة من البيانات المسروقة، وطلبت من الشركة المصنعة لهواتف آيفون دفع الفدية بحلول الأول من شهر مايو، وقالت REvil: إنها تستمر حتى ذلك الحين بنشر ملفات جديدة كل يوم.

ليست هناك تعليقات