ما يصل إلى 87% من مستخدمي آبل اختاروا عدم السماح للتطبيقات بتتبعهم

وفقاً لأحدث بيانات شركة Flurry لتحليلات التطبيقات، فقد إختار 13% فقط من مستخدمي آيفون حول العالم السماح للتطبيقات بتتبعهم منذ إطلاق تحديث iOS 14.5.

في حين أن 5% من مستخدمي آبل داخل الولايات المتحدة الأمريكية تحديداً سمحوا للتطبيقات بتتبعهم والوصول إلى معلوماتهم بعد تثبيت التحديث.

حتى الآن ، تمكنت التطبيقات من الاعتماد على معرف Apple للمعلن (IDFA) لتتبع المستخدمين لأغراض الاستهداف والإعلان، ولكن مع إطلاق تحديث iOS 14.5 الأخير تم إطلاق ميزة ATT التي تتيح للمستخدمين التحكم في إمكانية وصول التطبيقات إلى معلوماتهم. والتي يبدو من البيانات أن مستخدمي آيفون رحبوا بها بشكل كبير.

بالنسبة لمصدر البيانات والنسب هذه فإنها تأتي من شركة Flurry Analytics ، المملوكة لشركة Verizon Media، والتي تعتمد على أكثر من مليون تطبيق للهاتف في تحليلاتها، مما يوفر رؤى مجمعة عبر 2 مليار جهاز محمول شهريًا.

بالنسبة لهذا التقرير، فتقوم Flurry بتحديث صفحة البيانات كل يوم من أيام الأسبوع بحلول الساعة 10 صباحًا بتوقيت المحيط الهادي، وتسجيل معدل الاشتراك اليومي بالإضافة إلى معدل المستخدمين الذين لم يسمحوا للتطبيقات بتتبعهم في كل من الولايات المتحدة وفي جميع أنحاء العالم.

مع قيام المزيد من مالكي آيفون بالتحديث إلى iOS 14.5، سيبدأ متوسط ​​عدد المستخدمين الذين يختارون الاشتراك أو إلغاء الاشتراك في تتبع التطبيق في الوضوح أكثر، لكن هذه النسب الأولية تبدوا مؤشر أولي لإختيارات مستخدمي آبل حول العالم.

ليست هناك تعليقات