تقارير: لم يتغير أي شيء في يوبيسوفت بعد الاتهامات بالسلوكيات الغير لائقة!

سمعنا العديد من التقارير العام الماضي وحصلنا على العديد من التفاصيل حول ما يحدث داخل أسوار العملاقة الفرنسية يوبيسوفت والتي بدى بأنّ مختلف فرق تطويرها حول العالم كانت تعاني من بيئة عمل غير صحية شهدت العديد من السلوكيات الغير لائقة وشملت التنمّر واستغلال السلطة ونحوها من العوامل التي لا ترسم صورة جيدة حول الشركة.

إثر ظهور الاتهامات قامت يوبيسوفت بإعادة هيكلة لبينتها كما قامت بفصل العديد من الإداريين الذين أشارت إليهم الاتهامات ولكنّ تقريراً جديداً من صحيفة Le Telegramme الفرنسية أشار إلى أنّ لا شيء قد تغيّر داخل الشركة! اتحاد مطوّري الألعاب في فرنسا قام مؤخراً بالمطالبة بإجراءات قضائية ضد يوبيسوفت حيث أشار التقرير إلى أنّ العديد من موظّفي يوبيسوفت لا يرون أي فائدة من التغييرات التي حصلت فما الفائدة من تغيير بعض الإداريين الذين كانوا مشاركين في السلوكيات الغير لائقة في حين أنّ من تحتهم من موظّفين شاركوا في نفس السلوكيات لم يتم تغييرهم؟

التقرير يشير أيضاً إلى أنّ العديد من الشكاوي الجديدة قد تمّ رفعها إلى الشركة في ديسمبر من العام الماضي ولكنّ الإدارة لم تقم بالرد على تلك الشكاوي وقد قامت يوبيسوفت بالرد على هذا التقرير في تصريح إلى شبكة GamesIndustry أكّدت فيه الشركة بأنّها تبذل قصارى جهدها للتحسين من بيئة العمل وقد تمّ إتخاذ خطوات جادة عديدة وهنالك مبادرات أخرى سيتم تطبيقها في الأشهر المقبلة.

ليست هناك تعليقات