تجربتنا للعبة Scarlet Nexus

بعد حضوري لحدث سابق عن لعبة Scarlet Nexus تعرفت فيه على القصة والأحداث التي تتمحور حولها القصة هذه المره بدعوة من Bandai Namco الشرق الاوسط تمكنت من تجربة اول ساعتين من اللعبة، اذا كنتم تريدون معرفة انطباعي عن عالم اللعبة والاحداث الذي اراها مثيرة للأهتمام انصح بقراءة مقالتي السابقة هنا. هذه المقالة ستركز بشكل بحت على اسلوب اللعب، الاستكشاف في المدينة والانظمة المختلفة باللعبة وسوف اتحدث قليلا عن الأحداث و المهمات الجانبية ونوعها

للتنويه Bandai Namco وفرت لي اللعبة عن طريق خدمة البث Shadow. عن طريق هذه الخدمة تمكنت بدخول احد الخوادم السحابية ولعبت اللعبة كاملا عليها. هل كانت التجربة سلسة؟ بالتأكيد ولم اشهد لحظة input lag وكأني العب على جهازي، المعضلة الوحيدة في تراجع جودة الصورو التي تصل حدود 720p لكن بشكل سريع ترتفع الى 1080p. عدى ذلك البث ولعبي كان سلسا للغاية!

في بداية اللعبة ستكون مخير بين اختيارك احدى شخصيتين، اما Kasane Randall او Yuito Sumeragi. كلاهما يمتلكون نفس القدرة الخارقة وهي التحكم بالمجسمات عن بعد، لكن يختلفوا في استعمال الاسلحة، Kasana تستعمل عدة سكاكين صغيرة وتتحكم بها عن بعد بينما Yuito يقاتل بالسيف مع استعمال قدرته في التحكم به عن بعد. كل من الشخصيتين مع انهم يملكون نفس القدرة ولكن شعور اللعب فيهم مختلف تماما، مما سيشجع البعض في إنهاء اللعبة مرتين. طبعا الاحداث بالشخصيتين واحدة لكنها ستتواجد بعض المشاهد واللحظات الخاصة.

جميع العروض المختلفة للعبة تظلم اسلوب اللعب وقد تعرضه كنظام لعب اكشن RPG بسيط لكنها أعمق من ذلك. مثل العاب الاكشن لديك ضربات خفيفة وثقيلة وبأمكانك ضرب الاعداء للأعلى حتى تقم بكومبو بالهواء، الأن نتحدث عن العامل المميز في scarlet nexus وهي القدرات الخارقة، وهي التحكم بالحطام والمجسمات من حولك. عن طريق ازرار الكتف، ولديك عداد خاص يوضح لك مدى استعمالك لقدرتك بمجرد ماينتهي لفترة وجيزة شخصيتك تعجز عن تفعيل قدرتها.

المهمات يمكنك تنفيذها لوحدك او مع مجموعة من الرفقاء، وكل شخصية ترافقك بإمكانها مشاركة جزء من مهارتهم. وهذا يضيف طبقة جديدة ووميزة فقط للعبة scarlet nexus جعلت من كل المهمات التي خضتها مميزة. فعلا القتال كان مميز ويتألق هنا مظهر اللعبة و مؤثراتها مع كل مهارة مختلفة، هذا ساعد في جعل اللعبة مميزة مع انه قد يظهر على مظهرها انها مثلها مثل اي لعبة بشكل مسلسل انمي.

افكار قتال كل زعيم كانت مميزة وتعتمد على تعرفك على نقطة الضعف وسرعة إستجابتك. وتختلف النزالات من ناحية انواع الاعداء بعضهم من البشر او مخلوقات غريبة المعروفين بأسم Others. غير القتال فالتجوال في المدينة كان ممتع وبإمكانك زيارة المحل وتفهمك اكثر عن هذا العالم المثير الذي يربط كل شيء بمخ البشر. المدينة تشبه اجواء مسلسلات الانمي من فترة التسعينات لكن مع تطور تقني بالحياة مميز ولم اشهده في لعبة سابقة. بإمكناتك خوض عدد من المهمات الجانبية التي تسمى “bond mission” وهي مهمات خاصة بالشخصيات الاخرى التي تصاحبك في رحلتك ومع تنفيذه ستتعرف اكثر عن هذه الشخصية وتفتح معهم نوع ضربات مزدوجة خاصة.

بانداي نامكوا نجحوا في مفاجأتي بشكل كبير مع هذه التجربة وجعلتني أصدق بأن مهما كان عرض اللعبة لا تحكم عليها حتى تخوض التجربة بنفسك. Scarlet nexus ابهرتني كثيرا بفكرة عالمها ومع تجربتي اللعبة ابهرتني بأسلوب اللعبه الذي قد يبدو مألوفا لكنه في الواقع فريد من نوعه من بين كل العاب الاكشن. اللعبة ستصدر هذه السنة على كل من اجهزة الجيل الحالي و السابق وبالتأكيد PC

ليست هناك تعليقات