10 حقائق مثيرة عن لعبة Far Cry 6 المنتظرة بعد استعراضها من المطورين

واحدة من أكثر الألعاب المرتقبة لهذا العام هي الجزء السادس من سلسلة العاب التصويب بالمنظور الأول Far Cry من شركة يوبي سوفت والتي بدت مذهلة جدا منذ الكشف عنها وبعروض استعراض اللعب التي شاهدناها لها وشهر أكتوبر القادم هو موعد حصولنا على اللعبة، فريق العمل بتروجيمنج حصل على فرصة مشاهدة استعراض جديد للعبة ومن خلاله نقدم لكم 10 حقائق مثيرة عنها ستزيد نسبة الحماس عندكم، إذا لنبدأ الحديث:

– تطوير الأسلحة وحرية اختيار أسلوبك باللعب:

Far Cry 6 تقدم معها ثورة فيما يخص استخدام الأسلحة وإمكانية تطويرها، داني “بطل اللعبة” وباقي مقاتلي الحرية يملكون مهارة كبيرة بتطوير الأسلحة من الصفر وعبر استخدام كافة الموارد بعالم اللعبة لتحقيق ذلك، المسدس العادي او البندقية يمكن تحويلها لأسلحة مدمرة جدا عبر التعديلات وبمزايا مختلفة تعتمد على رغبات اللاعب وطريقة خوضه للمغامرة.

بالإضافة لاستخدام بندقية عادية كخيار للقتال بإمكان داني استخدام رشاش مخصص بكاتم صوت بلاستيكي او كرتوني، أو بإمكانه “الجنون” باستخدام مسدس المسار أو كما يُسمى بـ”El Susurro: مع إمكانية تخصيص مدى قوة الضغط به أو لنأخذ الأمور لبعد آخر عبر حقائب ‘Supremo’ التي ستصعق الأعداء بصواريخ كهرومغناطيسية وتدمر الأماكن بوابل من الصواريخ المفجرة.

– تجول بعالم اللعبة على طريقتك:

التجول و الاستكشاف بجزيرة Yara حيث تدور أحداث القصة متنوع جدا كتنوع تضاريسها وهضابها، الحصان هو خيار جيد لمن يرغب بالتنقل السريع واستكشاف أكبر قدر من المنطقة، وهو أيضا خيار جيد للطرق الوعرة و من يرغب من الاقتراب من الأعداء خلسة دون الكثير من الضجيج، خيار آخر للتنقل هو إمكانية ركوب شاحنة قديمة مهجورة أو مستعمله ويمكن أيضا استخدمها كسلاح بكسر حواجز التفتيش و العبور بها بسرعة وتجاوز الحراس أو دفع المركبة واستخدامها كدرع لحمايتك.

كما هو الحال مع الأسلحة فالمركبات خيار يعود للاعب، مركبات الـResolver المزودة بالرشاش الآلي هي خيار محبي القتال المباشر والمواجهة، أيضا يمكن تنفيذ مهام الـRecon باستخدام الهيلوكوبتر التي تعد خيارا جيدا لتجاوز المناطق الجبلية، بإمكان اللاعبين اصلاح أي مركبات معطلة عبر معدات “داني” باللعبة واستخدامها.

– أجعل “يارا” أرض صيدك:

للنجاح في مهمتهم، يجب أن يتعرف داني ورجال حرب العصابات Libertad على طرق Yara السريعة والطرق الفرعية وجميع المسارات المخفية بينهما، هذا سلاح قوي مثل أي سلاح ضد جنود المشاة الأكثر صرامة لدى “Antón Castillo” الذين يدافعون عن مواقعهم الاستيطانية المختلفة، العديد من الأهداف عبر Yara يمكن الوصول لها عبر انفاق وطرق غير مرئية عبر شبكة العصابات و المقاومة.

ومع ذلك، فإن المغامرة بالخروج عن المسار الرئيسي يمكن أن تكون غادرة. يحتاج رجال حرب العصابات إلى ذكاءهم للركض بثقة فوق ممرات خشبية غير مستقرة تعانق جوانب الوادي الضيق، ويبقوا أعينهم مفتوحة للعلامات التي يتركها الأصدقاء الذين يكشفون عن المسارات الأكثر غموضًا. عادةً ما يكون من المفيد التخطيط لطريق الهروب، وتعتبر خرائط المناطق المحلية مورداً قيماً.

– أصدقاء في الأماكن المرتفعة “وبعضهم تحت الأرض!”

حلفاء “داني” في حرب العصابات هم حشد من القادة أصحاب الكاريزما مع جنود موالين بشدة، وكلهم سريعون في اتخاذ الإجراءات ولديهم ألسنة أسرع. من بينهم ، El Tigre و Lucky Mama – “أساطير” 67 “- من المقاتلين ذوي الخبرة من أجل الحرية الذين يرحبون بداني في مخبئهم. يمكن ترقية معسكرات حرب العصابات هذه بمرافق لتوفير الأسلحة والعتاد والطعام.

أصدقاء و معلمون آخرون، مثل زعيمة Libertad كلارا جارسيا و خبير التجسس Juan Cortez، يطلعون داني على طرق المحارب، ويساعدون في التخطيط للمهام ويوجهون تعليمات حول أدوات الوظيفة. على سبيل المثال، كورتيز هو الذي يدرب داني على أسرار تخصيص الأسلحة ويعرفه على الأصدقاء، الحيوانات الأليفة التي تقدم الرفقة هي خيار قاتل آخر للمساعدة.

– طرق مختلفة للنجاح

هدف داني الأساسي هو سحق الديكتاتور “أنطون كاستيلو” وقادته الذين لا قلب لهم. هذه هي أهدافك على الخريطة، لكن للوصول إليها، يجب على داني أولاً أن يسيطر على المناطق المحيطة ويحشد القوات. تضعف قبضة كاستيلو ببطء إذا تمت المطالبة بنقاط التفتيش وأبراج الراديو والبؤر الاستيطانية لصالح المقاومة. هذه حراسة مشددة. ومع ذلك، فإن بعض المسؤولين الانتهازيين في برج المراقبة يقبلون الرشاوى للنظر في الاتجاه الآخر …

بالإضافة إلى الأهداف الأساسية، هناك مهام جانبية ذات فوائد غير متوقعة و مثيرة. على سبيل المثال، يتضمن تجنيد الديك القاتل Chicharron صراع محموم ضد كلاب الحراسة، ولكنه يؤدي إلى المزيد من المهام المتعلقة بالديك والتي تمت إضافتها إلى جدول داني المزدحم.

ليست هناك تعليقات