أبل تقود سوق الساعات الذكية في الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا إلى نمو مذهل بنسبة %46.7

0

قادت شركة أبل نمو السوق مع سماعات الأذن اللاسلكية والساعات الذكية في مناطق الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا في الربع الثالث من عام 2021، متحدية قيود سلسلة التوريد. وتبعتها شركة سامسونج التي احتلت المركز الثاني من حيث الشحنات.

تأتي البيانات من IDC، التي أفادت أيضًا أنه في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وافريقيا، شهد سوق الأجهزة القابلة للارتداء معدل نمو سنويًا بنسبة 2.0٪ في الوحدات و 25.4٪ في القيمة في الربع الثالث من هذا العام.

فقد تم بيع ما مجموعه 3.09 مليون من سماعات الأذن والساعات والأساور والنظارات بقيمة 504.6 مليون دولار في جميع أنحاء المنطقة خلال نفس الإطار الزمني.

وتأتي هذه الأرقام المثيرة في وقت لا يزال يكافح فيه السوق ضد النقص العالمي في أشباه الموصلات. وهذا لا يعني أن النقص لم يكن له أي تأثير، حيث أدى تناقص العرض إلى زيادات في الأسعار فرضها العديد من البائعين.

وتقول Zeynep Kilic، مديرة الأبحاث في IDC: “يميل المستهلكون إلى إنفاق المزيد من دخلهم على أجهزة أكثر توافقًا متصلة بهواتفهم المحمولة”. وأضافت: “أدى الوباء والعزل إلى زيادة الطلب على الأجهزة القابلة للارتداء بسبب قدراتها الصحية واللياقة البدنية، وهذا ما دفع بعض البائعين إلى الاستثمار في هذا المجال، مثل أبل بتطبيقات Fitness+ الخاصة بها.”

المصدر

تاغ

إرسال تعليق

0 تعليقات
* من فضلك لاتضع روابط سبام هنا، كل التعليقات مراقبة من الادارة.
إرسال تعليق (0)
لقد حدّثنا سياستنا المتعلقة بالخصوصية وبالشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies. المزيد
Accept !